التخطي إلى المحتوى

أشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، برسالة دولة الإمارات للمساهمة في إنقاذ الأرض، والتي عرضت أول من أمس، خلال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بمقرها في نيويورك، وشهدها قادة العالم المشاركون في الاجتماعات، وقدم الرسالة فريق مدينة إكسبو في عرض إبداعي هو الأول من نوعه في تاريخ اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، في تغريدة على «تويتر»، أمس: «جزء من رسالة الإمارات في الأمم المتحدة للمساهمة في إنقاذ كوكب الأرض ومستقبله.. رسالة أعدها فريقنا المتميز في إكسبو لنشرها أمام قادة العالم». وأرفق  سموه مقطع فيديو من العرض الإبداعي الذي حمل رسالة من دولة الإمارات إلى العالم لاتخاذ إجراءات عاجلة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

ونقلت التجربة التي عاشها المشاركون في الاجتماع خبرة «إكسبو» المؤثرة في سرد القصص، والقدرات التكنولوجية المتقدمة لساحة الوصل إلى مقر الأمم المتحدة في نيويورك، في تعاون يسلط الضوء على الأهداف العالمية، وتجسّد المشاركة مواصلة فريق مدينة إكسبو إرث «إكسبو 2020 دبي» في استخدام السرد القصصي الإبداعي، بهدف رفع مستوى الوعي، وتسريع التقدم في مواجهة التحديات العالمية الأكثر إلحاحاً، وتؤكد التزام دولة الإمارات بالإسهام في تعزيز التعاون لما فيه مصلحة الناس والكوكب.

وقالت وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي والرئيس التنفيذي لسلطة مدينة إكسبو دبي، ريم الهاشمي: «رحب (إكسبو 2020 دبي) بأكثر من 24 مليون زائر، مقدماً مثالاً لما يمكن تحقيقه عندما يكون هناك التزام مشترك بصنع مستقبل أفضل. باتباعنا نهج دولة الإمارات ونموذج عملها في بناء وتوطيد علاقات التعاون، والعمل مع الجميع لما فيه مصلحة الجميع في كل مكان، أوصل (إكسبو) رسالة مهمة إلى العالم بأسره أنه بإمكاننا جميعاً إحداث أثر إيجابي في كل ما نقوم به».

وأضافت: «بهذه الروح نتابع رحلتنا بالشراكة مع المجتمع المحلي والدولي لتأسيس مجتمع من المناصرين الذين يؤمنون بالتعاون والعمل المشترك لتحقيق أهداف سامية، ويشرفنا هذا التعاون بين فريق إكسبو والأمم المتحدة، وأن نرى طاقاتنا وقدراتنا الإبداعية تتجلى على منصة دولية قيادية مثل الجمعية العمومية».

من جانبها، قالت نائبة الأمين العام للأمم المتحدة، أمينة محمد: «ألهم (إكسبو 2020 دبي) العالم للتعاون وتحقيق أهداف التنمية المستدامة. وفي (لحظة أهداف التنمية المستدامة) لهذا العام، نقدم بعض تلك الروح الاستثنائية والإبداع إلى نيويورك والجمعية العامة للأمم المتحدة. أنا متفائلة بأنه يمكننا بشكل جماعي توسيع نطاق العمل مع شركاء مثل دولة الإمارات، وإيجاد حلول تصب في مصلحة الإنسان والكوكب. يكاد الوقت ينفد، ولا يمكن أن نتأخر في التحرك، لكن يمكننا اليوم أن نصنع معاً مستقبلاً أفضل للجميع».

تستكشف تجربة العرض الغامرة قوى الطبيعة، والروابط التي تجمع البشر في الكوكب، وجمال وذكاء وهشاشة العالم الذي نعيش فيه. كما تبرز أيضاً الإمكانات الهائلة التي يمكن تحقيقها عندما يتعاون البشر مع الطبيعة، ومع مجموعة مختارة من «قائمة المهام» من التعهدات التي قدمها زوار «إكسبو 2020 دبي» بشأن الإجراءات لدعم أهداف التنمية المستدامة.

المعرفة للجميع

قدم فريق مدينة إكسبو دبي عرضاً مميزاً ثانياً سلط الضوء على أهمية التعليم لجميع أطفال العالم قبل انعقاد قمة تحويل التعليم، التي تدعو إلى العمل المشترك في توفير التعلم والمعرفة لجميع الأطفال في العالم، وتطوير بدائل لأولئك الذين خرجوا من نظام التعليم التقليدي، حتى يتمكنوا من بناء المهارات الأساسية للحياة، ويمكنهم متابعة فرص تحسين المهارات وإعادة تشكيلها للتعلم مدى الحياة.

أمينة محمد:

«(إكسبو دبي) ألهم العالم للتعاون.. وفي (لحظة أهداف التنمية المستدامة) لهذا العام، نقدم بعض تلك الروح الاستثنائية والإبداع إلى نيويورك».

المشاركة تجسّد مواصلة فريق مدينة إكسبو إرث «إكسبو دبي» في استخدام السرد القصصي الإبداعي لرفع الوعي وتسريع التقدم في مواجهة التحديات العالمية الأكثر إلحاحاً.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة




التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.